يعتبر الكثير من خضراوات الهضم مصدراً قوياً لمضادات الأكسدة

التي تبطل عمل السموم في الجسم و تقضي على الجذور الحرة كما و تقوم بتعزيز الطاقة الحيوية و تقوية الوظيفة الهضمية بشكل رائع و ملحوظ.

بعض أنواع خضراوات الهضم

1- البطاطا الحلوة

تستمد البطاطا الحلوة البرتقالية اللب لونها من شبه الكاروتين المعروف باسم بيتا كاروتين و هو مضاد أكسدة قوي يتحول إلى الفيتامين A في الكبد و يستطيع البيتا كاروتين أن يعالج الجذور الحرة غير المضرة و هي المنتجات الجانبية السامة لـ الاستقلاب و التلوث و في حال تم ترك الجذور الحرة بدون معالجة فإنها قد تلحق الضرر بالخلايا و تطلق تغيّرات سرطانية.

البطاطا الحلوة بالإضافة إلى أنها من خضراوات الهضم فهي أيضاً غنية بـ السكريات و البوتاسيوم و الفيتامين E و الفيتامين C و تدعم الطاقة الحيوية في الجسم.

2- الشمار

يعزز الشمار Fennel الطاقة و يقوي الجسم و تقوم الزيوت المتطايرة و أشباه الفلافونات المتواجدة فيه بالمساعدة في الأداء الصحيح للجهاز الهضمي و تخفف النفخة و تحسن وظيفة الطحال أما بذور الشمار فلها تأثير مدر قوي diuretic كما أن شرب كوب من مغلي الشمار يخفف الرغبة بالأكل و هكذا فإن الشمار من خضراوات الهضم المساعدة في برنامج تخفيف الوزن بالإضافة إلى قدرته على مساعدة الجسم في التخلص من الدهون و لا بد من الانتباه أنه يُمنع تناول بذور الشمار في فترة الحمل.

3- الطماطم

تستخدم الطماطم في الطب الصيني التقليدي كـ منشط للجهاز الهضمي فهي من خضراوات الهضم الهامة بالإضافة لقدرتها على جعل الدم قلوياً مما يجعلها إضافة قيّمة و هامة لأي نظام غذائي خاصة ذلك الذي يهدف إلى إزالة السموم من الجسم.

و تعد الطماطم مصدراً غنياً لـ الليكوبين و هو شبه كاروتين ذواب في الدهون و مسؤول عن اللون الأحمر و تشير الأبحاث أن الليكوبين من أهم مضادات الأكسدة على الإطلاق فهو يقوم بدور هام في الوقاية من مجموعة متنوعة من الأمراض و إن تناول الطماطم مع زيت مثل زيت الزيتون أو زيت الكتان يزيد من قدرة الجسم على امتصاص الليكوبين بنسبة 70%.

يمكنك التعليق أو الرد