تقشير الجلد هو طريقة حديثة للتخلص من شوائب البشرة التي تنتج عن التعرض للعوامل الجوية كذلك حب الشباب وظهور التجاعيد. ويمكن عمل تنظيف عميق وسطحي أسبوعياً في المنزل باستخدام البخار، أما التقشير فله طرقه الخاصة.

*تعريف التقشير:

إنه عبارة عن تقشير سطحي للجلد ولكن توجد أنواع أخرى من التقشير منها المتوسط والسطحي والعميق، كما يحدث التقشير الجمالي بالنسبة للتجاعيد أو تقشير البقع السوداء التي تظهر بالوجه والكلف الجلدي والنمش ويستعمل للتقشير أحماض نباتية ناتجة عن تخمير الفاكهة ومنها التفاح والعنب بدرجات تركيز مختلفة. ومع التقشير السطحي تقوم الأحماض الضعيفة بقتل الخلايا السطحية وتقشيرها فتأخذ معها البقع، أما في المتوسط العمق تحت الجلد فهو يساعد على ترسب مواد الكولاجين وهي المادة التي تخرج من الأنسجة الليفية فيتم تنشيطها فتعمل بصورة أفضل فترسب الكولاجين، ونجد الجلد أفضل ومشدوداً دون تجاعيد، ولكن هذه الطريقة غير مستحبة حيث تقل مقاومة الجلد لأشعة الشمس ويصبح الجلد ضعيفاً وعرضة لظهور الأمراض ومنها أورام الجلد السرطانية، ولذلك ننصح بالتقشير السطحي فهو يعطي نتيجة أفضل دون آثار جانبية.

أما عن استخدام الخيار والطماطم وبعض الخضر على الوجه فالتغذية بهذه الخضروات أفضل بكثير مع شرب السوائل والمياه بصفة خاصة يعطي نضارة للجلد.

*ماذا عن التجاعيد؟

إن التجاعيد السطحية التي تظهر بالوجه يمكن التغلب عليها عن طريق بعض الكريمات المعالجة وتعطي نتيجة جيدة، أما التجاعيد العميقة في الوجه وخاصة الجبهة وحول العين أو الفم ويكون العلاج عن طريق التقشير الكيماوي الجديد في الحقل العلاجي للتجاعيد وهو عن طريق الليزر الذي يقوم بإزالة التجاعيد العميقة ولا يستعمل في إزالة البقع.

أما عن الحسنة (الشامة) التي تظهر بالجلد فهي أصبحت سيئة وليست حسنة وحرصاً على عدم تغيير لونها أو شكلها الى خلية سرطانية خاصة إذا بدأت تخرج دماً أو يتغير لونها أو الشعور بالحكة فيها غالباً ما يكون التعامل عن طريق التدخل الجراحي فهو أفضل الطرق.

 وللعناية بالبشرة يجب تنظيفها على فترات تختلف حسب نوع البشرة، فالبشرة الدهنية تحتاج للمواظبة على التنظيف ووضع الكريمات المغذية لنوعية البشرة سواءً جافة أو عادية أو دهنية وذلك حتى سن 30 أما البشرة فوق سن 30 فيجب إعطاؤها عناية مستمرة وبانتظام.

يمكنك التعليق أو الرد