الكالسيوم هو المعدن الأكثر انتشاراً في جسم الإنسان وله دور أساسي في صحة الجسم، فمعظم الكالسيوم موجود في العظام وهو الذي يعطيها القوة. ولا يستطيع الجسم تكوين الكالسيوم ذاتيا، بل يجب أن يحصل عليه من مصادر خارجية.

يعتقد الكثيرون أنهم يتناولون كميات كافية من الكالسيوم لكن ذلك لا يحدث بشكل فعلي، حيث أن هناك الكثير من العوامل التي تؤثر على امتصاص أو المحافظة على الكالسيوم في الجسم.

* العوامل التي تؤثر سلباً على امتصاص الكالسيوم:

–  تناول مقادير عالية من الألياف في الغذاء يعيق امتصاص الكالسيوم  في الأمعاء.

– عدم التعرّض لأشعة الشمس أو عدم تناول الكفاية من الأغذية الغنيّة بالفيتامين D يؤثر سلباً على امتصاص الكالسيوم.

– احتواء بعض الخضار مثل السبانخ و السِلق على حامض الأوكساليك (Oxalic Acid) الذي يربط معدني الكالسيوم و الحديد فيحدّ كثيراً من امتصاصهما في الأمعاء.

– كثرة تناول الأغذية الغنيّة بالدهون المشبعة يربط الإثنين معاً و يقلل من امتصاصهما في الأمعاء.

– استهلاك كميات كبيرة من المشروبات الغازية التي تحتوي على الفوسفات مع مدخول غذائي محدود من الكالسيوم  يحدّ من امتصاص الكالسيوم في الأمعاء، و يزيد من تحلل العظم.

– تعاطي الكحول و التدخين لأنها تتداخل في امتصاص الكالسيوم.

–  كما يقل امتصاص الكالسيوم عند كبار السن و عند الذين يستهلكون مقادير عالية من مضادات الحموضة التي تحتوي على معدن الألمنيوم .

* العوامل التي تزيد من خسارة الجسم للكالسيوم:

–  يمكن للرياضة العنيفة كالركض لمسافات طويلة ( كما في سباقات الماراثون) أن تعطّل التوازن الهرموني في الجسم و تزيد من خسارة الجسم للكالسيوم.

– يزيد تناول مقادير كبيرة من البروتين الحيواني في الغذاء من طرح الكالسيوم في البول.

– يزيد تناول مقادير عالية من السكر أو الملح أو الأشربة الغازية التي تحتوي على الفوسفات من طرح الكالسيوم في البول و يزيد من خطورة ترقق العظام.

– إن نقص إنتاج هرمون الإستروجين بعد سن انقطاع الطمث لدى النساء يزيد من خسارة الكالسيوم و العظم و يؤدي إلى ترقق العظام.

– إن الإفتقار لمعدن البورون (معدن يحتاجه الجسم بكميات ضئيلة لسلامة العظام وللتمثيل الغذائي للكالسيوم والمغنسيوم والفوسفور) يزيد من طرح الكالسيوم في البول.

و تجدر الإشارة إلى أن طرح مقادير عالية من الكالسيوم في البول يمكن أن يؤدي على المدى البعيد إلى تشكُّل الحصيّات الكلويّة.

يمكنك التعليق أو الرد