*ليست الأسماك الدسمة مصدراً هاماً فقط للدهون الأساسية الهامة مثل مجموعة أحماض أوميغا 3

بل هي أيضاً تؤمن العديد من الفيتامينات و المعادن و تحمي من الأمراض و خاصة أمراض القلب.

أهم فوائد الدهون الأساسية:

• إن زيوت السمك مصدر غني جداً بمشتقين لأحد الحموض الدهنية ( حمض الفا و حمض اللينوليك ) و لهذين الحمضين تأثير مرقق للدم مما يخفف خطر الإصابة بـ الجلطات الدموية.

• للدهون الأساسية دوراً مهماً في تخفيض الكولسترول في الدم مما يساعد على الوقاية من أمراض القلب الإكليلية و ينصح الأطباء بتناول الأسماك الدسمة مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع مما يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب أكثر بكثير من اتباع نظام غذائي قليل الدسم و غني بالألياف.

الأسماك الدسمة و الدهون الأساسية:

تشكل الأسماك الدسمة مثل السلمون و الإسقمري و التروتة و السردين و البلشار و الرنكة مصدراً غنياً بـ الحموض الدهنية الأساسية من المجموعة أوميغا 3 و التي تشكل وقوداً يشغل الخلايا العضلية

و قد تم ربط نقص الحموض الدهنية الأساسية بنقص الطاقة و في الدراسات التي أجريت على هذا الموضوع مؤخراً فقد استفاد 80 % تقريباً من الأشخاص الذين يعانون من التعب المزمن من تناول جرعات كبيرة من زيوت السمك من المجموعة أوميغا 3.

الأسماك الدسمة و أوميغا 3 و علاقتها بالداء السكري:

ما يثير الاهتمام هو أن الأبحاث قد أشارت إلى أن زيوت السمك قد تخفض إفراز الأنسولين لدى المصابين بـ داء السكري من النوعين (1 – 2 ) مما يرفع بالتالي مستوى السكر في الدم لذلك إن كنت مصاباً بالسكري و ترغب في تناول مكملات زيت السمك فعليك أن تراقب مستويات سكر الدم لديك بانتظام لعلك تحتاج إلى تغيير دوائك.

الحل عندنا إن كنت لا تحب تناول الأسماك الدسمة:

إذا كنت لا تحب أكل السمك فبإمكانك أن تتناول بدلاً منه كبسولات تحتوي على زيوت السمك من مجموعة أوميغا 3 و تساعد الزيوت المستحلبة على تجنب طعم السمك الذي يبقى في الفم و الذي يجده البعض منفراً و تتوفر اليوم في العديد من البلدان أطعمة أساسية مثل المرغرين و الخبز و حتى الحليب مدعمة بزيت السمك المكرر لأجل المساهمة في زيادة استهلاكها لدى الأشخاص الذين لا يأكلون الكثير من السمك.

معلومة هامة انتبه لها عند شرائك لزيت السمك:

تحتوي زيوت السمك الطبيعية على كمية ضئيلة من الفيتامين E و يمكنها أن تفسد بسهولة فعندما تريد شراء كبسولات زيت السمك فعليك ان تختار المستحضرات المدعمة بـ الفيتامين E.

 

 

يمكنك التعليق أو الرد