يشكل موضوع النحافة الزائدة مشكلة مؤرقة للكثير من الناس

و لعل حجم هذه المشكلة لا يقل من حيث الأثر النفسي عن مشكلة زيادة الوزن وان كان هناك اختلاف كبير فيما يتعلق بالانعكاسات على صحة الجسم فلربما تكون النحافة ولوزادت لا تشكل معيارا لا نحراف الحالية الصحية وعلى العكس من الأمراض الكثيرة المرتبطة بزيادة الوزن ،ربما تكون النحافة مؤشر سلامة وخلو من الأمراض العضوية وربما أكثر من ذلك إذ أن أحدث النظريات العلمية تقول أن الأشخاص الذين يكون وزن جسمهم أخفض من المعدل الطبيعي لديهم فرصة أوفر ليعيشوا عمرا مديدا وبعافية ممتازة ،

الا أن حساسية هذه المشكلة تظهر عند الفتيات والنساء أكثر مما هي لدى الذكور بسبب ارتباط النحافة بالناحية الجمالية  للمرأة ،وعلى مظاهر الأنوثة لديها ،ومن هنا كان النصيب الأكبر للاستشارات التي تسأل عن حل للمشكلة يأتي من العنصر النسائي .

و لعلنا نبدأ في ايراد أهم أسباب النحافة الزائدة :

1-أساليب الطعام الخاطئة مثل اهمال اوقات الطعام المنتظمة أو اللجوء لتناول الطعام غير الصحي.

2-العامل الوراثي ،فهناك اجسام تكون غير قابلة لزيادة الوزن بحكم العامل الوراثي .

3-الاضطرابات النفسية:مثل البوليميا أو الشراهة المفرطة لتناول الطعام ،ومرض القمه العصبي أو مايسمى anorexia.

4-فقر الدم المزمن .

5-اتباع حمية قاسية لانقاص الوزن يفقد الجسم بعدها امكانية استرجاع الوزن الطبيعي .

6-بعض الاضطرابات الغدية مثل قصور الغدة الدرقية .

7-بعض أمراض الجهاز الهضمي مثل سوء الامتصاص أو داء كرون .وهو عبارة عن التهاب يصيب الدقاق(القسم الانتهائي من الأمعاء الدقيقة ).

*كيف نتعامل مع مشكلة النحافة ؟

ينبغي أولا التأكد من الخلو من الأمراض المسببة للنحافة ومن ثم علاجها،فمثلا المصاب بفقر الدم يحتاج لفحوصات خاصة لمعرفة سبب الفقر وعلاجه،ومريض قصور الدرق ينبغي أن يجري التحاليل الخاصة بوظائف الغدة ومن ثم تصحصح القصور في حال أثبتت التحاليل االطبية وجوده ،وفي حال تم التأكد من عدم وجود أسباب مرضية نوعية يأتي الدور العلاجي للتغذية والتمارين الرياضية المنتظمة للوصول إلى الوزن الطبيعي.بالاضافة الى انواع الأعشاب الطبيعيه التي تساعد على زيادة الوزن .

*نصائح عامة تفيد في معالجة النحافة :

الابتعاد قدر الإمكان عن الضغوط النفسية والمشكلات التي تُضعف الشهية وبالتالي تُنقص الوزن.وبتناول الأطعمة الغنية بالطاقة كخليط الفواكه مع الحليب”الكوكتيل” وخاصة كوكتيل الموز، والمعجنات كالفطائر والكعك

و تناول بعضاً من الحلويات في نهاية كل وجبة أو استبدالها بشطيرة من القشطة والمربى أو العسل وإضافة المارجرين للأطعمة عند الطهي وذلك لزيادة السعرات الحرارية في الطعام .

وإضافة زيت الزيتون إلى السلطات.وإضافة العسل إلى الحليب والمشروبات الساخنة. وتناقول المكسرات والفواكه المجففة في الوجبات الصغيرة أو إضافتها إلى السلطة والرز.وبتناول كوب من اللبن معاني من النحافة الزائدة فهل ع الغداء والعشاء.وأخيرا الخروج للهواء الطلق وممارسة رياضة المشي التي ترفع من مستوى النشاط النفسي والجسدي وتساعد على امتصاص التوتر .

*وصفة عشبية من زنجبيل لزيادة الوزن:

ينقع  مقدار ملعقة طعام من بذور الحلبة في كوب من الماء لمدة ساعتين ثم تصفى  ويحلى المنقوع بالعسل ويؤخذ قبل وجبات الطعام بفترة ساعتين ،كما يمكن تناول الحلبة الخضراء بعد طهيها .

ويبقى لموضوعنا صلة نتابعها ان شاء الله تعالى.

معلومات حول الكاتب

مدير عام موقع زنجبيل

- طبيب أمراض داخلية وباحث في الطب التكميلي. - عضو في نقابة أطباء سوريا. - عضو في الإتحاد العام للأطباء و الصيادلة الفلسطينيين. - عضو في اتحاد الصحفيين و الكتاب الفلسطينيين . - مدير عام لمجمع الأقصى الطبي التخصصي بدمشق -سوريا - مدير قسم التثقيف الصحي في دار القدس للعلوم و الترجمة(سابقا) . - دبلوم في البرمجة اللغوية العصبية. - مؤلف ومترجم للعديد من الكتب والابحاث الطبية والاجتماعية. - مقالات طبية واجتماعية تم نشرها في عدة مجلات "مجلة فكر و ثقافة -مجلة الباحثون-مجلة فضاءات.." - معد ومقدم برنامج الصحة والحياة الذي عرض على أكثر من قناة تلفزيونية منها الوطن الجزائرية وقناة الخبر KBC - المدير العام المسؤول عن موقع زنجبيل http://www.zanjbil.com/

يمكنك التعليق أو الرد